كيف أكون ست بيت مثالية

كيف أكون ست بيت مثالية
بواسطة : نسمة طاهر

2022-06-04 12:57:49

 مشاهدة
كيف أكون ست بيت مثالية

كيف أكون ست بيت مثالية

تتمنى كل ست بيت أن تكون زوجة مثالية وست بيت شاطرة في عيون زوجها، وأن يتفاخر بشطارتها أمام الجميع، وبشكل خاص أمام عائلته، وبالتحديد والدته.

وتقدم لكِ دكتورة منال عبد الرحمن، أستاذ الاقتصاد المنزلي، الأسرار التي تجعلكِ ست بيت شاطرة في عيون زوجكِ، وحتى تجدين نظرات الإعجاب في عيونه دائمًا، وكلمات التفاخر في لسانه دائمًا.

السر الأول والرئيسي في التنظيم، احرصي على تنظيم أفكاركِ دائما، قبل الدخول في أي ترتيب أو تنظيف لأي جزء في البيت، فلتختاري الوقت المناسب.

فعلى سبيل المثال لا تنظفي وزوجكِ في البيت؛ حتى لا تسببي له الإزعاج، وحتى لا تشعرين بالتشتت ما بين رغبتكِ في الجلوس معه، وتلبية طلباته، وما بين التنظيف.

عليكِ ألا تتركي بيتكِ بدون تنظيف أو تنظيم لفترات طويلة، حتى لا تتراكم الأتربة ويلاحظها زوجك.

غرفة النوم من الأماكن التي يجب أن تراعي ترتيبها وتنظيمها يوميًا، مع الحرص على وضع لمسات جمالية خفيفة، كاستخدام المعطر بشكل دائم، والإبداع في ترتيب شكل السرير، باستخدام المفارش والورود دائمًا.

بقدر الإمكان، لا تجعلي زوجكِ يرى المطبخ وتعمه الفوضى، حتى إن لم تنتهِ من تنظيفه، احرصي أن تنظمي الشكل العام، حتى للأواني الموجودة في الحوض.

وكذلك احرصي أن تكون الأرضية نظيفة دائمًا، وكذلك الترابيزة.

مظهركِ شيء أساسي في انطباع زوجكِ عنكِ كست بيت شاطرة، فاحرصي على شكلكِ المهندم، حتى إن لم تتزيني بشكل كامل، لكن احذري أن تكوني مهملة في مظهرك، كأن يراكِ وشعركِ غير مُهذَّب، أو ملابسكِ متسخة من تحضيرك للطعام.

وهذا يتطلب منكِ ارتداء مريلة المطبخ طوال تواجدك داخله، والحرص على النظر في المرآة دائمًا، لترتيب شكل شعرك.

لا تنسي أن تتعطري فور اسايقاظك من النوم يوميًا، حتى تكون رائحتك زكية دائمًا، متى اقترب منكِ زوجك في أي وقت.

احرصي دائمًا على صنع أكلة على الأقل من التي يعشقهم زوجك، إلى جانب صنف جديد تجربينه، سواءً في الأكلات أو الحلويات، حتى يشعر من جهةٍ باهتمامكِ بعمل ما يحبه، ومن جهةِ أخرى بإبداعاتِك في الطبخ.

ولا تنسي وجود صنف أو أكثر للتحلية بشكل يومي، فهذه اللمحة يُفضِّلها معظم الرجال، ويعتبرونها اهتمامًا شخصيًا به، وشطارة منكِ.

وأخيرًا عليكِ الاهتمام بالتفاصيل واللمسات الصغيرة، كالورود والشموع وتعطير البيت.

هل أنت ست بيت متخصصة أم أنك مثلي تحاولين الموازنة بين العمل والمنزل؟ مهما كانت ظروفك كلنا كأمهات نحاول أن نكون ربات بيوت مثاليات أو على الأقل نحاول. ولكن حتى تصبحي ست بيت مثالية فأنت بحاجة إلى روح مميزة وتفاني في العمل. واعتقد بأن معظم النساء يعرفن ما أقصده بالضبط. ست البيت هي أكثر النساء انضباطا، خذي مثلا السيدة الأكثر شهرة في عالم المنازل مارثا ستيورت، فلديها الكمال مسألة لا نقاش فيها، ولكنها منفصلة عن زوجها، وقد دخلت السجن مؤخرا؟ ولكنها لا تزال ربة بيت من الطراز الأول.

كيف أصبح ست بيت مثالية

  • كوني واضحة : يجب أن يكون لديك الرغبة في أن تكوني ربّة بيت. العالم كبير جدا في الخارج وهناك الكثير من الوظائف والأماكن والإغراءات الوظيفية التي يمكن أن تقومي بها، فهل أنت متأكّدة من أنك تريدين أن تكوني مديرة منزلك. لا تقنعي نفسك إذا لم تشعري بذلك من داخلك فقد لا تحققي النجاح الذي قد تحققه غيرك من النساء.
  • حاولي أن تكوني الأفضل في ما تقومين به : حتى تكوني الأفضل، يجب أولا أن تأخذي الشريك والأحباء بعين الاعتبار. بالرغم من كل شيء فكلمة ربة بيت تعني المحبة والتفاني في رعاية كل أفراد البيت وليس البيت فقط. لا تجعلي اهتمامك بالبيت يقلل من اهتمامك بالأفراد الذين يعيشون معك. ركزي على أفراد عائلتك وستجدين الصورة الكبيرة تصبح أكثر تركيزا.
  • لا تنسي نفسك : بالإضافة إلى الواجبات المهمة لربّة البيت سيكون من الحكمة وضع أهداف أو تصورات خاصة بك بعيدا عن واجبك كربة بيت. تأكدي من أنك مهما كنت متفانية كربة البيت، إلا أن علاقتك بالأشخاص المحيطين بك ترتبط بمجموعة مصالح. لذا كوني مستعدة ماليا، وخططي لمستقبلك ولاستعداداتك للحياة. للأسف تقول الحقيقة بأن مهنة ربة البيت لا تدر دخلا كافيا لذا إذا لم تقومي بتأمين نفسك للمستقبل فكوني مستعدة للاسوء. يمكنك أن توفري المال من مصروف البيت، أو تطلبي مصروفا خاصا بك تدخريه، أو مثلي تقومين ببعض الأعمال الصغيرة التي تدر المال.
  • تعلمي المهارات كل يوم : لا شيء أسوء من ربة بيت تعتقد بأنها تعلم كل شيء. اتركي مجالا للتعلم، تعلمي المهارات والمعلومات من التلفاز، المجلات، الكتب، المواقع الإلكترونية، الأصدقاء، الأقارب، الكليات. إن تعلمك لمعلومة جديدة كل يوم يجعلك مميزة، وربة بيت ناجحة، لا تختصي بصنع الفطائر أو تنظيف الأرضيات، وتجعليها مهنتك، فربة البيت يجب أن تكون مطلعة، مثقفة، وتعلم بكل شيء يدور حولها من السياسية وحتى لعب كرة السلة.
  • أدرجي فوق كل ذلك سمات الطيبة واللطف والصدق والمحبة : أحبي زوجك وأفراد عائلتك، وأقاربك، وجيرانك، وعززي صفاتك الإيجابية حولهم. لا تبخلي بوصفة طعام، أو سر تنظيف. كوني صديقة مخلصة وأم عطوفة على كل الأطفال وليس أطفالك فقط.

النصائح والتحذيرات العامّة

سيخبرك العديد من الأشخاص بأنه لا توجد مهنة تسمى ربة بيت، ولكنك تعلمين بأنها أقدم مهنة، وأعظم مهنة، وبأنك بدونها لن تحصلي على عائلة تتمتع بالصحة، والعافية، والراحة. تذكري بأن الأم تمنح الأطفال الحياة، ولكن ست البيت تمنحهم الطعام الصحي، والثياب النظيفة، والمنزل الدافئ، والثقافة، والآداب، والحياة الاجتماعية والآمان والحب.

تصنيفات ذات صلة

تعليقات (0)