فوائد منقوع التين المجفف

بواسطة : لين مصطفى

منذ 11 شهر

191

 قراءات
فوائد منقوع التين المجفف

التين

يُصنف التين كواحدة من الفواكه الصيفية التي تتميز بطعمها اللذيذ، ورائحتها الذكية التي يتمتع بأكلها الناس منذ قرونٍ فى جميع أرجاء العالم، وُيغطي التين قشرة خارجية تحتوي على مادةٍ هُلامية ومن الداخل كمية مرتفعة من البذورالقابلة للأكل.

ويُعدّ التين إحدى الفاكهة العُصارية، ويرجع أصله إلى المنطقة الواقعة بين تركيا إلى شمال الهند، إذ إنّه انتشر بشكلٍ كبير في دول حوض البحرالأبيض المتوسط، كما وصلت الفاكهة المجففة منها للولايات المتحدة الأمريكية في منتصف القرن الثامن عشر الميلادي، حيث زُرعت أشجارها في كاليفورنيا، أمّا حالياً فإنّ تركيا، وإسبانيا، واليونان، والولايات المتحدة الأمريكية تُعدُّ من أهمّ البلدان المنتجة للتين.

ومن الجدير بالذكر أنّ بالرغم من أنّ التين يُعدُّ أحد أنواع الفواكه، إلّا أنّه يعتبر زهرةٌ مغلقة، وهي الفاكهة الوحيدة التي تنضج على الشجرة، ويتوفر التين الطازج في الفترة ما بين شهر يوليو وشهر سبتمبر، وذلك على عكس التين المجفف الذي يتوفر في جميع أوقات السنة، كما تستخدم ثمار التين في الصين بهدف إعداد الحساء فى حالات المرض.

بينما كان يُقدَّم للفائزين في الألعاب الأولمبية في اليونان القديمة كتقديرٍ لهم، وتُخزَن ثمار التين الطازجة في الثلاجة مدّة تتراوح بين خمسة إلى سبعة أيام، كما يمكن حفظ ثمار التين مُجمّدةً مدّة تصل إلى ستة أشهر بعد أن يتم غسله ووضعه في الأكياس البلاستيكية.

التين المجفف

مع زيادة الوعي الصحي لدى المجتمعات، فقد زاد الاهتمام بالغذاء الصحيّ المتكامل والبحث عن المكملات الغذائيّة من المصادر الطبيعيّة، ومثال على ذلك استخدام التين المجفّف سواء بشكله العادي أو نقعه ليلاً وتناوله صباحاً مع الماء الخاص به.

فالتين من الثمار المعروفة بفوائدها العديدة بسبب وجود الفيتامينات والبروتينات والسكريات والمعادن والألياف بنسب جيّدة، كما أنّ التين مهم جداً لبناء العظام لوجود الفسفور والحديد والكالسيوم فيه، وهو يمدّ الجسم بالطاقة اللازمة لوجود كميّة عالية من الفيتامينات (أ) و(ب) و(ج) وغيرها من الفيتامينات التي تكسب الجسم الطاقة والحيوية.

فوائد التين المجفف

يتميز التين المجفف بأنّه يحمل جميع القيمة الغذائيّة الموجودة بالتين الطازج مع ميّزة هي أنّه يمكن توفره لطوال العام، فهو يحتوي على المعادن والفيتامينات وجميع العناصر التي تمنح الجسم بالطاقة، كما أنّه يتميز بأنه غني بالبوتاسيوم الذي يحافظ على معدل ضغط الدم، ومن الأمور المميزة حقاً في التين المجفف هي كميّة المواد المفيدة التي يمد الجسم بها، وخاصّة عند نقعه بالماء الساخن طوال الليل من بعد تقطيع ثمار التين الجافة لأرباع قبل نقعها.

فوائد منقوع التين المجفف

من بعد ترك التين منقوعاً في الماء الساخن لطوال الليل ينتج لدينا ما يُعرف بمنقوع التين، والذي يكون جاهزا للاستعمال في أي وقت من بعد حفظه في وعاء نظيف وجاف، ومن الأفضل تناول مقدار كوب منه صباحاً على الريق، مع تناول قطع التين أيضاً لعلاج بعض الأمراض وللحصول على العديد من الفوائد من أهمها:
  1. يُستخدم منقوع التين لزيادة الوزن وللتخلص من الوزن الزائد أيضاً، ففي حالة تم تناوله قبل وجبة الإفطار بحوالي النصف ساعة فهو يحفز عملية حرق الدهون، وبالتالي فقدان الوزن الزائد، بينما في حال تناول هذا المنقوع مع تحليته بالعسل لثلاث مرات يوميّاً مع وجبة الطعام فسوف يزيد الوزن، ولكن من المهم جداً استخدامه لحوالي الشهرين لتظهر النتائج.
  2. هذا المنقوع مفيد جداً للسيّدات الحوامل بشكل خاص؛ لكونه طريقة سهلة للحصول على الفيتامينات والمعادن، كما أنّ له طعماً لذيذاً يتقبله الجميع.
  3. يساعد هذا المنقوع على التخلص من التهابات الجهاز التنفسيّ، وبعض الأمراض التي تصيبه كما أنّه يطرد البلغم أيضاً عند تناوله لمرتين يومياً صباحاً ومساءً.
  4. تناول هذا المنقوع وهو دافئ في فترات الشتاء يمد الجسم بالدفء والطاقة ويجنّبه الشعور بالتعب والخمول.
  5. يعالج هذا المنقوع حالات السعال المزمن.
  6. يليّن الأمعاء في حال تم تناوله على الريق.
  7. يشفي الجسم من أوجاع وآلام الصدر ويساعد على التخلص من الأمراض التي تصيبه.
  8. يعطي الجسم الشعور بالشبع لفترات طويلة.
  9. يوسع الشرايين ويحميها من الإصابة بالجلطات في حال المداومة على تناوله.
  10. يقتل البكتريا والفطريات الموجودة في الجسم.
  11. يمد الجسم بفيتامين د.
تصنيفات ذات صلة