طرق تسريع الولادة الطبيعية وفتح الرحم

بواسطة : لين مصطفى

منذ سنة

123

 قراءات
طرق تسريع الولادة الطبيعية وفتح الرحم

طرق تسريع الولادة الطبيعية

وفتح الرحم بشكل طبيعي وتجنب الولادة القيصرية، فعادة ما يحدث للجسم الكثير من التغيرات المختلفة التي تؤثر على هرمونات الجسم عند قرب موعد الولادة، وهيا منها التغيرات الجسدية والتغيرات النفسية والتغيرات التيتجعل الولادة الطبيعية صعبة للغاية، ويكون الحل هنا هو اللجوء إلى الطرق التي تساعد في الولادة الطبيعية وهي تناول نظام غذائي صحي والعمل على ممارسة التمارين الرياضية مما يعمل على تسهيل الولادة الطبيعية والتخلص من ضرورة اللجوء إلى الولادة القيصرية، فعلى المرأة الحامل أن تعلم جيدًا مراحل الحمل التي تمر بها حتى تحافظ على ذاتها من أي قصور تتعرض له.

مراحل الولادة لدى الحامل

توجد بعض المراحل التي تمر بها المرأة الحامل خلال فترة الحمل، وتتمثل هذه المراحل في التالي:

المرحلة الأولى

قد تعتبر المرحلة المتحولة في الجسم، حيث تبدأ العضلات الخاصة بالرحم في الانقباض والانبساط، وتسبب هذه الانقباضات المتتابعة على تقليل سمك عنق الرحم، ومن هنا فقد تعمل على تسهيل خروج الجنين من الرحم أثناء الولادة.

المرحلة الثانية

وقد تتوالى الانقباضات حتى تصل إلى ما يسمى بالطور النشط والتي تكون عبارة عن انقباضات بسيطة تحدث في الجسم ومن ثم تكون منتظمة وتبدأ هذه الانقباضات وشدة الألم الناتج عن هذه الانقباضات حتى يحين موعد الولادة.

طرق تسريع الولادة الطبيعية وفتح الرحم

قد ينصح الأطباء التابعين لقسم النسا والولادة ببعض النقاط الهامة التي تسهل الولادة الطبيعية والتي يجب على المرأة اتباعها خلال الحمل حتى يتم تسهيل الولادة ومن هذه النصائح ما يلي:

التغدية الصحيحة والصحية

بداية على المرأة أن تحافظ على صحتها جيدًا من خلال تناول نظام غذائي صحي من أجل تعزيز صحة الجسم والتخلص من الدهون الزائدة والضارة التي تؤثر على الصحة، فالرشاقة مطلوبة هنا بقدر كبير حيث أن لها عامل قوي في الولادة الطبيعية، فمن الممكن أن يتم ممارسة الرياضة الخفيفة مثل المشي او السباحة حتى يتم تقليل مدة الولادة فيما بعد.

التخلص من التوتر والقلق

قراءة التغيرات التي تتعرض لها المرأة الحامل خلال فترة الحمل حتى تقلل التوتر والقلق التي تعاني منه في هذا الوقت، وهذا يتم قبل فترة الولادة حتى يتم التخلص من القلق والتوتر الذي يسبب صعوبة في عملية الولادة.

الإستحمام بالماء الدافيء

العمل على الاستحمام بالماء الدافئ حتى يتم استرخاء العلات والتخلص من الآلام التي تنتج عن انقباضات الرحم المبكرة قبل عملية الولادة وبالتالي يشكل صعوبة على الصحة والجسم، فالماء البارد يكون سبب في تقلص العضلات وتشجنها بنسبة كبيرة.

الإكثار من شرب السوائل

الحرص على تناول كمية كبيرة من المياه والسوائل التي تمنح الجسم المرونة التي يحتاجها ومن ثم تعمل على رطوبة الجسم وتروية الأنسجة، بالإضافة إلى أن الماء يمنح الجسم الهدوء والاسترخاء وبالتالي يقلل من آلام الولادة ويزيد قدرة المرأة على التحمل لعملية الولادة.

التدليك أو المساج

جلسات التدليك لها عامل قوي في الولادة الطبيعية حيث يساع على استرخاء العضلات ويمنح الجسم القدرة على التخفيف والهدوء والتخلص من التوتر، فيجب القيام بجلسات التدليك للعمل على تهدئة الأنسجة والخلايا.

تناول أطعمة تحتوى على طاقة

العمل على تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة من الكربوهيدرات المميزة والتي تمنح المرأة الحامل الطاقة ومن ثم تكون قادرة على تحمل مجهود الولادة ومجهود الحمل وبالتالي تقلل من الضغوط التي يعاني منها الجسم والمرأة المقبلة على عملية الولادة.

طرق طبيعية لتقليل ألم الولادة

العقاقير المخدرة

تناول العقاقير المخدرة التي تعمل على تقليل الشعور بالآلام وقد يتم إعطاء هذه العقاقير المخدرة في الوريد أو في العضل، ومن أكثر العقاقير المخدرة شهرة عقار المورفين وعقار بيوتورفانو لونالبوفين وغيرها من العقاقير التي يتم استخدامها من قبل الطبيب.

مسكن الألم

الحرص على استنشاق مسكن الآلام المستخدم لتقليل آلام الولادة لدى المرأة ومن أهم العقاقير التي تستخدم عقار أكسيد النيتروز والذي يعتبر من المسكنات القوية التي تقلل آلام الولادة بشكل مبكر ومميز.

مخدر النخاع الشوكي

استخدام مخدر النخاع الشوكي الذي يخدر كافة الأعصاب الحسية الموجودة في الجسم وإلى النخاع الشكوكي ويعتبر من العقاقير الأكثر استخداما لدى الأطباء.

إجراءات لتسهيل الولادة الطبيعية

تجرى بعض الإجراءات المميزة التي تساعد على تقليل الآلام منها ما يلي:

  • أولًا لابد من استخدام الأدوية التي تعمل على تسهيل إخراج الجنين والتي تعمل على دفعه إلى الخارج ومن ثم استخدام جهاز شفط الجنين في الحالات المستعصية.
  • العمل على إتمام عملية بضع المهبل والتي تتم من خلال عمل شق جراحي يساعد على إخراج الجنين بسهولة، وهذا يتم في حالة تعب الأم وعدم قدرتها على دفع الجنين إلى الخارج.
تصنيفات ذات صلة