من حلبة الملاكمة..غزاوية تتحدى التقاليد المحافظة

من حلبة الملاكمة..غزاوية تتحدى التقاليد المحافظة

بواسطة : صفا محمد

منذ 3 أسابيع

رغم التقاليد المحافظة ونظرة المجتمع السلبية إلى ممارستها لرياضة تتطلب الكثير من القوة، إلا أن الشابة الغزاوية هبة عبيد تصر على ممارسة الملاكمة بدعم عائلتها ومدربها، حالمة بالألقاب العالمية.


بزيها رياضي وقفازاتها الضخمة تتجول الشابة هبة عبيد (20 عاماً) داخل نادي خدمات البريج وسط قطاع غزة، حيث تستعد لتمرين لعبة الملاكمة مع مدربها، وتجري تمارينها بأنفاس قوية متتالية وتركيزها العالي للتعليمات مع إصرار بداخلها على الاستمرار.


الرياضة هي موهبتها وتخصصها الجامعي اختارت أن تغامر في الملاكمة وتنضم لدورة تدريبية لكي تصبح ملاكمة وتنافس دولياً، حيث قالت هبة عبيد عن الملاكمة خلال حديثها مع DW عربية: "الملاكمة تحتاج إلى قوة وذكاء وتركيز في تصدي وتوجيه الضربات للاعب الذي أمامك، أحب الرياضة من الطفولة ولدي عدة أنشطة رياضية، ولكن هذه اللعبة بالذات كانت مغامرة ولا زلت مستمتعة بهذه المغامرة بتطوير قدراتي على مدار الثلاثة أشهر السابقة".

تصنيفات ذات صلة