سباق لقاحات كورونا: انتكاسة أمريكية.. وروسيا تستعد لتسجيل الثالث

سباق لقاحات كورونا: انتكاسة أمريكية.. وروسيا تستعد لتسجيل الثالث

بواسطة : صفا محمد

منذ أسبوعين


سباق محموم يخوضه العالم في محاولة للوصول إلى لقاح يوقف نزيف الأرواح الذي يسببه فيروس كورونا المستجد، خاصة مع بدء الموجة الثانية من الفيروس التي تجتاح أوروبا وعدد من دول العالم الآن، ولكن تواجه صناعة اللقاحات انتكاسة كبيرة بعد توقف التجارب على 3 لقاحات حتى الآن بسبب الآثار الجانبية لها.


أوقفت شركة الأدوية "إيلي ليلي" الأميركية المرحلة الثالثة من تجاربها على علاج كورونا بالاجسام المضادة، لأسباب تتعلق بـ "السلامة"، على حد تعبيرها، حيث لم تفصح عن طبيعة تلك الأسباب، وفقا لما قاله المتحدث باسم الشركة في بيان صحفي: "تؤيّد قرار اللجنة المستقلّة بضمان سلامة المرضى المشاركين في التجربة".


ويعتبر اللقاح الذي تعمل عليه الشركة قريب للذي حصل عليه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بعد إصابته بـ "كوفيد 19"، ويقوم العلاج على حقن المريض بأجسام مضادّة اصطناعية مهمّتها القضاء على الفيروس المسؤول عن المرض.


وجاء ذلك بعد أقل من 24 ساعة على إعلان شركة "جونسون آند جونسون"، تعليق تجاربها السريرية بعد إصابة أحد المتطوعين بمرض "لا تفسير له"، وقالت الشركة في بيان إن مرض المتطوع يخضع لمراجعة وتقييم لجنة مستقلة لمراقبة البيانات والسلامة، فضلا عن أطباء الشركة وأطباء السلامة، وفقا لما نشرته شبكة "BBC".


ولكن الواقعة الأولى التي حطمت الآمال في الحصول على اللقاح، كانت في سبتمبر الماضي، بعد إعلان شركة "أسترازينيكا" وقف تجاربها في المرحلة الثالثة بسبب مرض أحد المتطوعين، حيث كان يأمل العالم أن يكون اللقاح الأول ضد كورونا الذي يطرح في الأسواق العالمية، خاصة بعد نجاح اختبار كل من المرحلة الأولى والثانية.


بينما يعتبر خبراء الصحة تلك الإخفاقات أمر طبيعي لأن التجارب تتكثف كثيرا في المراحل الأخيرة، وتوقع كبير خبراء الأمراض المعدية في الولايات المتحدة، أنتوني فاوتشي، توفير ما يقرب من 100 مليون جرعة من لقاح فيروس كورونا بحلول نهاية العام.


ولكن المفارقة الأغرب كانت في السرعة التي توصلت فيها روسيا إلى لقاح ضد كورونا، وفي ظل تلك الإخفاقات العالمية هي بصدد تسجيل لقاحها الثالث ضد الفيروس التاجي، ففى أغسطس الماضي سجلت اللقاح الأول عالميا تحت اسم "سبوتنيك V"، والذي تلقت روسيا طلبات من 20 دولة تطالب ما يقرب من 300 مليون جرعة من اللقاح، بينما تشهد غدا تسجيل لقاحها الثاني "إيبي فاك كورونا" الذي طوره مركز "فيكتور" الروسي الحكومي لعلم الفيروسات.


وأعلنت نائبة رئيس الوزراء الروسي، تاتيانا جوليكوفا، في اجتماع حضره الرئيس الروسي فلادمير بوتين، أن التجارب السريرية لثالث لقاح ضد فيروس كورونا المستجد، تم تطويره في روسيا، ستنتهي بحلول شهر ديسمبر المقبل، في حال نجاح المرحلتين الأولى والثانية من التجارب الجارية حاليا.


تصنيفات ذات صلة